الأربعاء، 26 يناير، 2011

ضد انتهاك حرمة الصحفيين

تعرب حركة صحفيون من اجل الاصلاح عن استنكارها العارم للتجاوزات الامنية الصارخة بحق الصحفيين الذين شاركوا في تغطية مظاهرات 25 يناير وما تبعها من فاعليات اليوم 26 يناير 2011 مؤكدة أهمية تحرك مجلس النقابة لمواجهة هذا العدوان .
وتشدد علي ان ما قامت به اجهزة الامن ضد الصحفيين من اعتداءات واعتقالات تكشف عن الوجه القبيح للنظام الحاكم الذي يصر علي التعتيم علي جرائمه بحق الشعب المصري وقواه الاحتجاجية والوطنية.
وتطالب الحركة وزارة الداخلية بتقديم اعتذار واضح الي نقابة الصحفيين بخصوص انتهاكات افرادها ومحاسبة المتورطين في هذه الجرائم .