الاثنين، 21 نوفمبر، 2011

صحفيون من اجل الإصلاح يستنكرون الاعتداء علي فرسان الكلمة

يستنكر صحفيون من اجل الإصلاح الاعتداءات السافرة إلي طالت الصحفيين والمصورين والإعلاميين خلال تغطيات أحداث التحرير ، وتحمل وزير الداخلية اللواء منصور عسيوي وزير الداخلية كافة المسئولية عما حدث.
وتؤكد أهمية تدخل مجلس النقابة بقوة لدي السلطات المسئولة ، لمحاسبة المتسببن في مثل الاعتداءات ، مشددين علي ان العدوان علي فرسان الكلمة مقصود لوأد الحقيقة لمصالح غير معروفة.
وتحيي الحركة أعضاء بلاط صاحبة الجلالة الأحرار الذين تفانوا في اداء واجبهم المهني والاخلاقي في ظروف بالغة السوء ، تخطت اجواء الحروب ذاتها ، مشيدة بصمودهم وشجاعتهم .
20/11/2011

الخميس، 3 نوفمبر، 2011

ندعم مطالب ابناء "اخبار اليوم"

تؤكد صحفيون من اجل الإصلاح دعمها لتحركات عشرات الصحفيين والعاملين بمؤسسة (أخبار اليوم) للمطالبة بالإقالة الفورية لمحمد بركات رئيس مجلس إدارة المؤسسة، وياسر رزق رئيس تحرير (الأخبار) مشددة علي أهمية الاستجابة لمطالبهم وعلي رأسها تعديل لائحة الأجور والعدالة الاجتماعية لجميع العاملين بالمؤسسة، و تعيين الصحفيين والإداريين تحت التمرين.
وتشير الي ان استمرار تجاهل مطالب أبناء " اخبار اليوم " ردة علي مكتسبات الثورة ، وتشكل التفاف علي حقوق لا تحتمل الجدل ، من الجدير ان يستجيب لها المسئولين قبل ان يتأخر الوقت .
صحفيون من اجل الاصلاح
3-11-2011م

مجلس تحت المراقبة

تعرب حركة صحفيون من اجل الإصلاح عن عدم ارتياحها ، من إصرار المجلس الاعلي للقوات المسلحة علي تشكيل المجلس الاعلي للصحافة ، برئاسة رئيس مجلس الشورى ، ما يشكل تجاهل غريب لمطالب نقابية كثيرة بإلغاه أو علي الأقل إلغاء تبعيته لمجلس الشورى الذي لا ناقة له ولا جمل في العمل الصحفي .
وتؤكد الحركة انه مع احترامها وتقديرها للتشكيلة التي ضمت بين دفتيها رموز مهنية ونقابية قديرة ، إلا أن وصاية مجلس الشوري علي المجلس الاعلي للصحافة ، تثير القلق وتبعث علي الريبة والشك.
وتشير الحركة إلي انه مع تمسكها بمطالبها إلا أنها تمنح المجلس الجديد بتشكيلته الحالية فرصة لرسم صورة ذهنية جديدة عن نفسه تزيح الصورة القديمة التي كانت بمثابة محاكم تفتيش علي حرية الصحافة وبوق للنظام المخلوع وذلك بتقديم تعاون كامل وتام لنقابة الصحفيين ولفرسان الكلمة والحقيقة في مواجهة التعنت غير المبرر من جهات عديدة بعد الثورة .
وتؤكد الحركة بدء مراقبتها لأعمال المجلس الاعلي للصحافة ، وتدراس الموقف مع كافة الحركات النقابية الاخري، لاتخاذ موقف موحد من هذا المجلس خلال الفترة المقبلة ، بما يرسخ لاستقلال النقابة وحرية الصحفيين .
صحفيون من اجل الاصلاح
3-11-2011م

الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

تدخل غير مقبول

تعرب حركة "صحفيون من أجل الإصلاح" عن أسفها لمحاولة تسييس النقابة لصالح فصيل بعينه أصر علي الاستئثار بتشكيل هيئة المكتب ، بناء علي تنسيق مسبق في غرف مغلقة لخدمة مصالح حزبية غير نقابية.
وتؤكد الحركة أهمية احترام القانون واللائحة ، في ترتيب التشكيل ، خاصة ان الأزمة التي تفجرت بين زميلين من أعضاء المجلس ، غير مبررة ، وكان يجب احترام القانون فيها . وتطالب الحركة ممدوح الولي أن يكون نقيبا يمثل تطلعات الصحفيين بعد الثورة، بحسم هذه الخلافات، مشيرة إلي أن هذا لا يتناقض مع المبدأ الذي أعلن عنه أنه سيدير المجلس، خاصة أن مثل هذه الخلافات مع أولي جلسات المجلس يعد مؤشرا خطيرا علي سير عمله خلال مدة ولايته.
وتشدد علي أن النقابة في حاجة إلي إقرار استقلال النقابة وعدم البحث عن مكاسب سياسية علي حساب المبادئ النقابية التي يجب أن تعلو ولا يعلو عليها حماية لاستقلال النقابة.
وتنتقد الحركة تدخل عضو مجلس سابق "رئيس تحرير جريدة قومية" في العمل النقابي وتشكيل المجلس، بعد ما أثير حول لقاءه بأعضاء المجلس الجدد بأحد الكافيهات بالزمالك لحسم تشكيل المجلس لصالح تيار بعينه.
وتؤكد الحركة أن هذا التدخل غير مقبول نهائياً، وتدعو أعضاء الجمعية العمومية ممن شاركوا في العرس الديمقراطي الأربعاء الماضي للتصدي لتلك المحاولات التي لا تريد التقدم والتطور للنقابة.
صحفيون من أجل الإصلاح
2-11-2011م

انتخابات بلاط صاحبة الجلالة.. الجميع فاز

تهنيء حركة صحفيون من اجل الاصلاح جموع الصحفيين بالتجربة الديمقراطية الراقية لانتخابات النقابة مؤكدة ان الجميع فاز بمن لم يوفق هذه المرة . وتعتبر فوز الزميل ممدوح الولي نقيبا للصحفيين ، تعزيزا لضرورات المرحلة التي تتطالب وجود خطة ورؤية اقتصادية للارتقاء بالنقابة ودعم فرسان الكلمة ، مؤكدة أن الخلق النبيل الذي ابده الزميل يحيي قلاش عقب اعلان النتيجة هو تعبير ...عن حالة نقابية ايجابية يفتخر بها الجميع وتجسيد واضح لمباديء الثورة المباركة . وتري الحركة ان تجديد المجلس القديم بدماء 6 زملاء فقط ، تعبير واضح ، عن ثقة الجمعية العمومية فيما قدمه البعض، من جهد وتعب وعرق ، وهو مايعتبر درسا نقابيا للجميع. وتشدد الحركة علي بدء مراقبتها لاعمال المجلس الجديد ، بناء علي البرامج التي اعلنها المرشحون الفائزون ، من اجل بناء عهد جديد قائم علي المحاسبة والشفافية