السبت، 23 يوليو، 2011

معا من اجل مجلس للتطهير والانقاذ


تثمن حركة صحفيون من اجل الاصلاح اعلان مجلس النقابة برئاسة الزميل صلاح عبد المقصود نقيب الصحفيين بالانابة عقد انتخابات مبكرة في 14 اكتوبر المقبل ، مؤكدة انها خطوة لحسم الجدل والغموض اللذين سيطرا علي النقابة خلال الفترة الماضية .
وتدعو الحركة شباب الصحفيين لاستعادة دورهم البارز في الانتخابات الاخيرة الذي سطروه بحروف من نور في سجل التاريخ ، ورفع مطالبهم الي المرشحين الجدد الذين يجب ولابد ان ينحازوا لجيل الشباب المضطهد في بلاط صاحبة الجلالة رغم حدوث ثورة مباركة في مصر.
وتؤكد أن المرحلة المقبلة لا تقبل الا ببرامج ثورية تنحاز للمناخ الجديد الذي منحته ثورة 25 يناير للجميع ، وتقر حقوق الصحفيين المهدرة ، وتوقف اي تعسف ضدهم ، وتبني لهم مستقبل مهيب ومحترم يليق بفرسان النقابة الاحرار .
ونشدد علي ان المجلس المقبل يحتاج الي الاستعداد لمواجهة فلول النظام المخلوع في المؤسسات الصحفية الذين لايزالون يمارسون اساليب مبارك وجهازه الامني المنحل ، وانقاذ رسالة النقابة من براثن المتربصين بها ، والعمل علي اصلاح شامل للوائح والقوانين التي تقيد عمل الصحفي واداء رسالته الاسمي وانصاف المظلومين في العهد البائد.
وتعقد الحركة لقاءا تشاوريا مع كافة الحركات الشبابية الصحفية خلال الايام المقبلة لبللورة رؤية وموقف موحد في هذه الانتخابات حول المطالب ذات الاولوية الملحة للنقابة وابنائها .

السبت22 شعبان 1432 هـ 23 يوليو 2011م



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق