الأحد، 21 مارس، 2010

تضامن مع الزميل عمرو بدر

تعرب حركة "صحفيون من أجل الإصلاح" عن كامل تضامنها مع الزميل عمرو بدر الصحفى بجريدة (الدستور) ومنسق حركة "صحفيون بلا حقوق" ضد ملاحقته قضائيا بعد اعلان السيد محمود أباظة رئيس حزب الوفد عزمه التقدم ببلاغ للنائب العام لنشر خبراً مدعوماً بالصور يؤكد زيارة السفيرة نيفين زوجة اباظة للمعبد اليهودي اثناء افتتاحه.
وترفض الحركة كافة الممارسات التى تعرقل حرية الصحافة والنشر، خاصة ان موقف رئيس حزب الوفد جاء بعد اعلانه مقاضاة الزميل د.عمار علي حسن بعد ان نشر مقالا يفيد بوجود صفقة بين حزبي الوفد والوطنى تضمن 23 مقعداً للوفد مقابل تخليه عن مساندة الاخوان والبرادعي.
وتطالب الحركة كل من: نقيب الصحفيين، مجلس النقابة، أعضاء الجمعية العمومية للصحفيين بسرعة التحرك لإلزام كافة الاجهزة بتطبيق مبدأ محاسبة الصحفى داخلياً سواء فى النقابة أو مؤسسته بدلاً من التوجه للقضاء حال إثبات نشره أخبار غير صحيحة، رغم أن الزميل أكد مراراً انه على ثقة تامة بمصداقية كل ما ينشره.
وتدعو الحركة كافة الزملاء لإنقاذ مبادئ المهنة وارساء رفض مبدأ حبس الصحفيين، ومساندة الزميل الذى طالما دافع عن حقوق زملاءه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق