السبت، 29 يونيو، 2013

بيان صادر بخصوص استضافة مجلس الصحفيين لمؤتمر تمرد والإنقاذ .. نرفض حزبنة العمل النقابي وخدمة رشوان لجماعته السياسية وتجاهل معاناة الصحفيين القاهرة 29 يونيو 2013


تدين حركة صحفيون من أجل الاصلاح استيلاء جبهة الانقاذ علي نقابة الصحفيين ، وتحويلها لمقر دائم وبوق للتعبير عن مواقفها الحزبية ، وتحمل مجلس النقابة مسئولية استمراره في خدمه اصدقائه وعشيرته وتجاهل مطالب وحقوق الجماعة الصحفية.
وتدعو الحركة مجلس نقابة الصحفيين الي الاعتذار والتحقيق مع المسئول عن استضافة مؤتمرين لحملة تمرد وجبهة الانقاذ اليوم في مقر النقابة ، والاصرار علي حزبنة النقابة.
وتؤكد الحركة أن مجلس السيد ضياء راشون يهين تاريخ النقابة ، وينزل بها الي القاع ، بطريقة درامية ، بدون منطق ولا وعي ولا مبرر حقيقي ، مشددة علي أن النقابة يجب أن تبتعد عن الاستقطاب الحاد الدائر ، وأن تناصر ثورة 25 يناير بكل جد .
وتشير الحركة الي ضرورة وقف هذه الفعاليات ، التي تجدد حقيقة انشغال المجلس في التخديم علي جماعته السياسية بعيدا عن الانشغال بدوره الحقيقي في خدمة الجماعة الصحفية .
 وتدعو الحركة مجلس النقابة الي الانشغال بكيفية وقف التهديدات التي يتلقها الصحفيون واخرها ماحدث لمحرري جريدة الحرية والعدالة ، و دعم ضحايا العنف والبلطجة ، وترسيخ الممارسات المهنية في مواجهة محاولات مؤسسات توفير غطاء اعلامي للبلطجة والعنف.

  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق