الجمعة، 14 أكتوبر، 2011

نطالب "مكرم" بالصمت

تعرب حركة صحفيون من اجل الاصلاح عن استنكارها العارم للتصريحات التي صدرت عن الكاتب الصحفي مكرم محمد احمد التي زعم فيها انه مازال نقيبا للصحفيين ، بعد ساعات من وقف انتخابات الصحفيين ، ما يثير الشك والريبة من التوقيت والهدف من هذه التصريحات الفارغة .
وتتهم الحركة مكرم محمد احمد بمحاولة القفز علي النقابة التي لفظته ، عقب الثورة ،وخلعته ، واختطافها لمصالح غير نقابية وتعطيل التجربة الديمقراطية التي تخطو اليها في الانتخابات المنتظرة ، وتطالبه بالصمت وترك النقابة تبني نفسها بعد تحررت من قيود السلطة واذنابها .
وتشدد الحركة انها تقدم كل جهدها للحفاظ علي نقابة الصحفيين واستقلالها ، وتتعهد بمواجهة اي محاولة لاختطافها او ادخالها نفق الحراسة والتأميم المظلم ، داعية كل اعضاء الجميعة العمومية الي رفع اهبة الاستعداد والاحتشاد لانقاذ النقابة من براثن الشر .
وتدعو الحركة المرشحين واعضاء مجلس النقابة الي التوحد في خندق واحد ، من اجل الخروج الصحيح من الأزمة التي صنعها احد عملاء امن الدولة المنحل في نقابة الصحفيين ، من اجل صناعة عهد جديد تتطهر النقابة من امثال هؤلاء .
13 /10 /2011

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق